23 أكتوبر 2019
بحث
نبذة عن الاتحاد
يعتبر الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الخاصة قمة الهيكل التنظيمى للعمل التطوعى على مستوى الجمهورية ومن أهم أهدافه رسم السياسة العامة للعمل الاجتماعى فى مصر ووضع سياسة التدريب وإعداد العاملين فى ميادين الرعاية الاجتماعية المختلفة وفق احتياجاتها
بيانات الاتصال
ش عماد الدين,الدور الأول فوق سينما كريم,القاهرة
تليفون:
2702 2787 202+
2651 2787 202+
بريد الكتروني: GF@fngo.org.eg
تحت رعاية رئيس الوزراء.. افتتاح مؤتمر «مجتمع بلا فساد»        اتحاد الجمعيات الأهلية: إطلاق منصة إلكترونية للتوعية بمخاطر الفساد        تكريم "غادة والي" بمؤتمر "مجتمع بلا فساد".. اعرف التفاصيل       يتشرف الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية بتوفير أفضل قاعات تدريبية للإيجار اليومي وتصلح لعقد الاجتماعات والندوات وورش العمل والمحاضرات والتدريب وعقد الكورسات التدريبية      
أخبار الإتحاد العام
عضو لجنة الخمسين: نحتاج دائما لتعديل الدستور والهند فعلت ذلك 99 مرة
تاريخ النشر : 19 إبريل 2019
قال الدكتور طلعت عبدالقوي، رئيس الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية، عضو لجنة الخمسين لإعداد الدستور المصري لعام 2014، إن التعديلات الدستورية المطروحة للاستفتاء خضعت لحوار مجتمعي لمدة 3 أشهر، ومعظم المواطنين لديهم فكرة عما يدور بشأن الدستور.
وأضاف، خلال مؤتمر تحت عنوان "دور منظمات العمل الأهلي في التوعية بالتعديلات الدستورية والقضية السكانية"، والذي أقيم بقاعة جمعية شفيع الفيوم، اليوم، أن الدستور ينظم العلاقة بين الحاكم والمحكوم، ويهدف إلى إقامة دولة يسودها العدل، لذلك هناك الكثيرين يسألون هل هذه البنود تنفذ، وأرد عليهم بأنه سيأتي وقت وتطبق.
وأوضح أن دولا كثيرة غيرت دستورها مرات عدة، منها الهند عدلته حوالي 99 مرة، وأمريكا وغيرها من الدول، لأن تغيير الدستور هو وسيلة لتحسين الحياة، وليس هناك مشكلة في تغيير الدستور، لأن الدول تحتاج إلى أن يكون الدستور مواكبا للعصور.
وأشار إلى أن الرئيس المؤقت للبلاد بعد ثورة 2013 شكّل لجنة من 10 شخصيات لتعديل الدستور، ثم قرر الرئيس عبدالفتاح السيسي، عقب ذلك، تشكيل لجنة من 50 عضوا أساسيا ممثلين لجميع طوائف وفئات المجتمع، و50 عضوا احتياطيا.
وتابع: "كان اللجنة بها ممثلين لكل فئات المجتمع، وطلب منا إنهاء المهمة في 60 يوما فقط، وكانت الأجواء السياسية غير صحية للعمل، والظروف صعبة، لأن كل فصيل ممثل كان يطلب التمثيل في الدستور بنصوص تخصه، ودائما يحتاج الدستور إلى تعديل، وأنه لا يوجد دستور مثالي حتى يومنا هذا، وأن الدستور حدد طريقة تعديله"، ولفت إلى أن الأجواء والأوضاع وقت صياغة الدستور لم تسمح بأفضل من ذلك.
من جانبه، قال عبدالفتاح سرور، رئيس الاتحاد الإقليمي للجمعيات الأهلية بالفيوم، إنه يجب على المواطنين الذهاب للجان الانتخابية، والمشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وعدم التفريط في حقهم في الإدلاء بأصواتهم بحرية، وأن يضع صوته بما يمليه عليه ضميره.
وأضاف: "لا تنسوا أننا كنا جميعا لا نذهب للجان قديما، وكانت النتيجة تخرج بالموافقة بنسبة 99.999%".
• https://www.elwatannews.com/news/details/4120022
عودة